الجمعية السورية للمفقودين و معتقلي الرأي

تهدف هذه الجمعية إلى الاهتمام بشؤون المفقودين ومعتقلي الرأي في سوريا نتيجة الصراع الدائر هناك، بما في ذلك توثيق أعداد المفقودين ومناطقهم وتاريخ فقدهم والجهة المسؤولة عن خطفهم. التواصل مع أسر المفقودين وتقديم الدعم المادي والمعنوي لهم.

عدد الصور في الموقع الان : ( 6796 ) ( اخر تحديث لتحميل الصور  الجمعة, 20 آذار 2015 02:02)

آخر المقالات

 أكد محققون جنائيون أنهم جمعوا أدلة توثق انتشار عمليات تعذيب وقتل المعتقلين السوريين على يد نظام  الأسد استنادا إلى صور رسمية ووثائق مدققة بعناية.

وقامت لجنة العدالة والمساءلة الدولية التي تضم مجموعة مستقلة من الخبراء القانونيين بتهريب أكثر من 700 ألف صفحة من أرشيف أجهزة المخابرات والأمن التابع للأسد عن طريق شبكة سرية.

وقال وليم ويلي الذي عمل مع محاكم جرائم الحرب التابعة للأمم المتحدة في يوغوسلافيا السابقة ورواندا لرويترز “التوثيق في الأساس أعدته هياكل أمنية مخابراتية وعسكرية وسياسية من داخل النظام....

قلّل حقوقيون سوريون من شأن تصويت مجلس النواب الأمريكي بأغلبية ساحقة على قانون "حماية المدنيين" في سوريا، المعروف بقانون "قيصر"، وذلك نسبة إلى ضابط سوري منشق عن النظام عام 2014 قام بتسريب حوالي 55 ألف صورة لجثث معتقلين تعرضوا...
أود شكر السيد من مدينة نيويورك (إليوت إنجل) أحد القياديين البارزين في هذه اللجنة وهو أيضًا من أجاز بالتشريع الحاسم وهو ذو الصوت المرهف تجاه القضية السورية منذ البداية منذ ذلك اليوم الأول الذي رأينا فيه الناس على قناة CNN في...
كشفت قناة "الجزيرة" بالأمس من خلال برنامجها "حديث الثورة"، عن مأساة المعتقلين و حالات القتل المتعمد التي انتهجها نظام الأسد في قتل المعتقلين من التعذيب و كيفية التعامل مع جثامين الشهداء بعد وفاتهم. وقال الشاهد الأساسي في...
شهدت سوريا خلال العاصفة الثلجية التي تضرب بلاد الشام عموماً وكست مدنها ومخيماتها باللون الأبيض الذي غطاها خلال الأسبوع الماضي حالات وفاة كان البرد عاملاً أساسياً لها في كل من دمشق وريفها، فالوضع الذي يعيشه السوريون قد...
المزيد

آخر الاخبار

عقدت الجمعية السورية اجتماعًا هامًا في مقرها مع سعادة السفير ستيفين راب في مقر الجمعية في مدينة اسطنبول في ٢٩ و٣٠ نيسان ٢٠١٧. وتناول الحديث تطورات العمل القضائي المشترك الذي تعاون الطرفان لإيصاله للمحاكم الدولية، وتمّت الإشارة للدعاوى التي رفعت في إسبانيا والمملكة المتحدة ضد مجرمين من نظام الأسد، إضافةً إلى العمل الذي يقوم به الطرفان لتحريك دعاوى مماثلة في ألمانيا والدنمارك وهولندا...
أكمل القراءة
المزيد