هل ما زالت المملكة الأردنية تستقبل اللاجئيين السوريين...

Google Plus Share
Facebook Share

هل ما زالت المملكة الأردنية تستقبل اللاجئيين السوريين حقاً !!!

تحدث وزير شؤون الإعلام و الاتصال الأردني " محمد مومني " عن إمكانية دخول اللاجئيين السوريين إلى الأراضي الأردنية و أكد أن الحدود مفتوحة بين البلدين و لم تغلق أبدا مع الإشارة إلى استمرار دخول السوريين إلى الأردن فقال :
" الحدود الأردنية لم تغلق، ولم يتوقف دخول اللاجئين السوريين الى المملكة” و أضاف " الأردن استمر بسياسة الحدود المفتوحة، وأن الحدود لم تغلق”.

و كانت قد أعلنت المملكة الأردنية يوم أمس أن عدد اللاجئيين السوريين الذين عبروا الحدود في الليلتين السابقتين وصل  الى 151 لاجئا، في حين انخفض عدد اللاجئين السوريين العابرين للمملكة الأحد الماضي الى 27 فقط.، حيث قال المومني في هذا السياق أن “التذبذب في أعداد الداخلين والخارجين من اللاجئين يخضع للتقديرات الأمنية الميدانية”.

كما نشرت وكالة الأنباء الأردنية " بترا " بيانا صحفيا أكدت من خلاله استقبال الأردن خلال اليومين الماضيين (151) لاجئا سوريا، من مختلف الفئات العمرية، والذين دخلوا من عدة منافذ حدودية”، مع الإشارة إلى مدهم  بجميع الخدمات والمساعدات الإنسانية العاجلة، و كذلك إسعاف المصابين منهم، وتأمينهم بواسطة حافلات عسكرية الى مراكز الإيواء، ثم الى المخيمات المعدة لاستقبالهم.

و الجدير بالذكر أنه في الواقع هناك مشاكل كبيرة يواجهها السوريون بخصوص دخول الأراضي الأردنية فلا يسمح للاجئين للسوريون بدخول الاردن الا من نقطة واحدة وهي منطقة الرويشد في محافظة المفرق الاردنية، حيث يمر اللاجئ السوري فيها من مناطق تخضع لسيطرة قوات الاسد، ناهيك عن وعورة الطريق للوصول الى نقطة العبور، ومن ثم يقبع اللاجئ لمدة تصل لأكثر من شهر في انتظار السماح له للدخول اى الاراضي الاردنية.

المصدر: شبكة شام الإخبارية

تعليقات

لا يوجد نتائج مطابقة


تعليقك هنا

* الاسم الكامل
* البريد الإلكتروني
* تعليقك
* كود التحقق